3

في الجهة المظلمة من صدري
ضبطوا قلبك مع حلم قديم
وبضع بوصات من اللهفة
ونهر دموع كان يعمل كملصق حائط
في حانة رخيصة
وطين ينابيع قضى نحبه في تدليك المناطق الاستوائية
حيث تأتي العجائز من الكواكب البعيدة
بحقائب أيديهن المليئة باللوعة
وعملات عصر الباروك
ويأتي المساء ورفيق دربه الموت السريري
تأتي الحكة متأبطة بركانا لا يخمد إلا بأغنيات ما قبل الفظائع الليلة
يأتي الألم في هيئة بائع متجول
يقرع طبول برابرة في فصنا الأيمن
ويقذفنا البحر بزجاجات نبيذه الفارغة
وغرقانا الثملين من شرب المحيطات
كنا على وشك ذلك الفصل الذي تخلع فيه أشجار القيقب ـ قطعة قطعة ـ رداءها الوردي
في مشهد يجعل أكثر راقصات التعري خلاعة يقهقهن
حين أتت الشقراء بأنفها المتقن
وجلدها السواريه
الشقراء التي لا تكف عن الضراط
والكلام عن أحزمة الطاقة
أتي الماساي بقفزاتهم العالية وأطفال من الفولاذ
بنساء الشفاه المشقوقة
وقرون وعولهم البذيئة
أتى ضمور الرغبة الخريفي بنظاراته الرخيصة
وحزمة ملاعق بلا أسنان
أتى الشتاء بكامل قملة ومعطفه المسن
جاء صباح براق
كعجيزات كورسيكا ،
سقط مطر غزير من الشرفة المجاورة
مع وجنتين وبعض الشموع
أتت العواصف من عملها الليلي
لتعزف موسيقى النوافذ
وتعزز صراخنا العائلي
وحين خرج القمر مخمورا من خلف تلتّه
ذهب الغروب إلى حال سبيله
إلى حضن فرشاة الأسنان
ودفء نوبات التبول الليلي
وهجر المشردون قلوبهم الفخمة
من أجل حذاء رياضي
وحفنة أوعية دموية .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s